إضافة رد
قديم 28-12-17, 10:59 PM   رقم المشاركة : [ 81 ]
nmk نهر الوفاء
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
My SMS
• اللهم اني أسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى •
أخباري
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
My Mood
مستمتعة
 
 

افتراضي رد: قصص من هنا وهناك




اعتاد ابو دجانه ان يكون في الصلاة خلف الرسول الكريم ، ولكنه ما كاد ينهي صلاته حتى يخرج من المسجد مسرعا ، فاستلفت ذلك نظر الرسول الكريم فاستوقفه يوما وساله قائلا :
- يا أبا دجانة، أليس لك عند الله حاجة؟
- قال أبو دجانة: بلى يا رسول الله ولا أستغنى عنه طرفة عين .
- فقال النبى : إذن لماذا لا تنتظر حتى تختم الصلاة معنا وتدعو الله بما تريد ؟
- قال أبو دجانة: السبب فى ذلك أن لى جار من اليهود له نخلة فروعها في صحن بيتى، فإذا ما هبت الريح ليلا أسقطت رطبها عندي ، فترانى أخرج من المسجد مسرعا لأجمع ذلك الرطب وأرده إلى صاحبه قبل أن يستيقظ أطفالى، فيأكلون منه وهم جياع .
وأقسم لك يا رسول الله أننى رأيت أحد أولادي يمضغ تمرة من هذا الرطب فادخلت أصبعى في حلقه وأخرجتها قبل أن يبتلعها ولما بكى ولدي قلت له: أما تستحى من وقوفى أمام الله سارقا؟
ولما سمع أبو بكر ما قاله أبو دجانة ، ذهب إلى اليهودي واشترى منه النخلةووهبها لأبى دجانة وأولاده .
وعندما علم اليهودي بحقيقة الأمر أسرع بجمع أولاده وأهله، وتوجه بهم إلى النبى معلنا دخولهم الإسلام!!

هكذا كانوا، دعاة بمواقفهم النابعة من عميق إيمانهم، وبمعاملاتهم الراقية التى هى إنعكاس لذلك الإيمان...

من اجمل ماقرأت👆



من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
توقيع » nmk نهر الوفاء
  رد مع اقتباس
قديم 10-01-18, 01:59 AM   رقم المشاركة : [ 82 ]
nmk نهر الوفاء
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
My SMS
• اللهم اني أسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى •
أخباري
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
My Mood
مستمتعة
 
 

افتراضي رد: قصص من هنا وهناك




🔴سقط رجل في بئر وبدأ يصرخ مستغيثا فسمع الناس صراخه فقدموا لإنقاذه ورفعوه من البئر ..
فجاء رجل وأعطاه مذقة لبن ليشربها ويرتاح ..
ثم سألوه : كيف سقطت في البئر ؟
فبدأ الرجل يصف لهم بالتفصيل كيف تم سقوطه في البئر فوقف على حافة البئر ليريهم ولكنه سقط ثانية ومات .
يقول الشيخ صالح المغامسي معلقاً على هذه القصة :
إن هذا الرجل بقي من رزقه شربة لبن فلما شربها وانتهى رزقه الذي كتب له سقط في نفس المكان ومات .
لا تخشوا على أرزاقكم ! فقط اعملوا بالأسباب والرازق هو الله ، ولن تموت نفس قبل أن تستكمل رزقها وتستوفي أجلها .
عندما يسألك أحد عن حالك ؟
وترد قائلاً : "الحمد للّه" ..
لا ترد بانكسار لا تجعل (الحمد لله) دليل ألم !!
افهم الحمد واعرف من هو اللّه .
قل : «الحمد للّه» وأنت مبتسم .
الحمد للّه حمداً تستطبّ بهِ جِراحُنا
وبِها يغدو الفؤادُ غنياً !
الحمد لله دوماً وأبداً
الجلوس بعد السلام من الصلاةالمكتوبه ! من أعظم الأوقات التي تنزل فيها رحمة الله عز وجل لا تستعجل بالقيام . استغفر ، وسبح واقرأ آية الكرسي لاتنس بأنكَ في ضيافة الرحمن عز وجل
(فإذا فرغت فانصب وإلى ربك فارغب )
خطوة إلى الجنة
أعجبتني فاخترتها لأحبتي
وجعل الله من ارسلها لي في ميزان حسناته الي يوم الدين ...ارسلوها..ولكم الأجر والثواب



من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
  رد مع اقتباس
قديم 21-01-18, 02:19 PM   رقم المشاركة : [ 83 ]
nmk نهر الوفاء
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
My SMS
• اللهم اني أسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى •
أخباري
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
My Mood
مستمتعة
 
 

افتراضي رد: قصص من هنا وهناك




🔻حج بالناس وليَّ امر المسلمين وحاكم الأمة عمربن الخطاب
- رضي الله عنه- سنة ثلاث وعشرين، قبيل استشهاده بأيام،
وكان شغله الشاغل في حجه
البحث عن رجل من رعيته من التابعين يريد مقابلته،
وصعد عمر جبل أبا_قبيس وأطل على الحجيج، ونادى بأعلى صوته:
يا أهل الحجيج من أهل اليمن، أفيكم أويس بن مراد ...؟
فقام شيخ طويل اللحية من قرن،
فقال:
" يا أمير المؤمنين، إنك قد أكثرت السؤال عن أويس هذا، وما فينا أحد اسمه أويس إلا ابن أخ لي يقال له أويس، فأنا عمه ،
وهو حقير بين أظهرنا، خامل الذكر، وأقل مالا، وأوهن أمرا من أن يرفع إليك ذكره"
فسكت عمر- كأنه لا يريده- ثم قال:
"يا شيخ وأين ابن أخيك هذا الذي تزعم؟
أهو معنا بالحرم؟"
قال الشيخ:
"نعم يا أمير المؤمنين، هو معنا في الحرم، غير أنّه في أراك عرفة يرعى إبلا لنا"
فركب عمربن الخطاب وعلي_بن_أبي_طالب- رضي الله عنهما- على حمارين لهما، وخرجا من مكة، وأسرعا إلى أراك عرفة، ثم جعلا يتخللان الشجر ويطلبانه،
فإذا هما به
في طمرين من صوف أبيض،
قد صف قدميه يصلي إلى الشجرة
وقد رمى ببصره إلى موضع سجوده، وألقى يديه على صدره والإبل حوله ترعى-
قال عمر لعلي - رضي الله عنهما- :
"يا أبا الحسن إن كان في الدنيا أويس القرني فهذا هو، وهذه صفته.
ثم نزلا عن حماريهما وشدا بهما إلى أراكه ثم أقبلا يريدانه."
فلما سمع أويس حسّهما أوجز في صلاته، ثم تشهّد وسلم
وتقدما إليه فقالا له:
" السلام عليك ورحمة الله وبركاته."
فقال أويس:
" وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته."
فقال عمر- رضي الله عنه- :
"من الرجل؟ "
قال:
" راعي إبل وأجير للقوم."
فقال عمر:
" ليس عن الرعاية أسألك ولا عن الإجارة، إنما أسألك عن اسمك، فمن أنت يرحمك الله؟"
فقال:
"أنا عبد الله وابن أمته"
فقالا:
" قد علمنا أنّ كل من في السموات والأرض عبيد الله ...، وإنّا لنقسم عليك إلا أخبرتنا باسمك الذي سمّتك به أمّك ...،"
قال:
"يا هذان ما تريدان إلي؟ أنا أويس بن عبد الله."
فقال عمر رضي الله عنه :
"الله أكبر، يجب أن توضح عن شقك الأيسر..."
قال:
"وما حاجتكما إلى ذلك ؟"
فقال له علي- رضي الله عنه- :
"إنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم وصفك لنا، وقد وجدنا الصفة كما خبرنا، غير أنّه أعلمنا أن بشقك الأيسر لمعة بيضاء كمقدار الدينار أو الدرهم، ونحن نحب أن ننظر إلى ذلك،"
فأوضح لهما ذلك عن شقه الأيسر.
.فلما نظر علي و عمر- رضي الله عنهما- إلى اللمعة البيضاء ابتدروا أيهما يقبل قبل صاحبه، وقالا:
" يا أويس إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرنا أن نقرئك منه السلام، وأمرنا أن نسألك أن تستغفر لنا، فإن رأيت أن تستغفر لنا- يرحمك الله- فقد أخبرنا بأنك سيد التابعين، وأنّك تشفع يوم القيامة في عدد ربيعة ومضر ."
فبكى أويس بكاء شديدا، ثم قال:
" عسى أن يكون ذلك غيري"
فقال علي- رضي الله عنه- :
" إنا قد تيقنا أنك هو، لا شك في ذلك، فادع الله لنا رحمك الله بدعوة وأنت محسن."
فقال أويس:
" ما أخص باستغفار نفسي، ولا أحد من ولد آدم، ولكنه في البر والبحر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات في ظلم الليل وضياء النهار،
ولكن من أنتما يرحمكما الله؟
فإني قد خبرتكما وشهرت لكما أمري، ولم أحب أن يعلم بمكاني أحد من الناس"
فقال علي- رضي الله عنه- :
" أما هذا فأمير المؤمنين عمر_بن_الخطاب- رضي الله عنه-،
وأما أنا فعلي_بن_أبي_طالب،"
فوثب أويس فرحا مستبشرأ فعانقهما وسلم عليهما ورحب بهما، وقال:
"جزاكما الله عن هذه الأمة خيرا."
قالا: وأنت جزاك الله عن نفسك خيرا.
ثم قال أويس:
"ومثلي يستغفر لأمثالكما؟"
فقالا:
"نعم، إنا قد احتجنا إلى ذلك منك، فخصّنا- رحمك الله- منك بدعوة حتى نؤمن على دعائك،"
فرفع أويس! رأسه، وقال! :
"اللهم إنّ هذين يذكران أنهما يحباني فيك، وقد رأوني فاغفر لهما وأدخلهما في شفاعة نبيهما محمد صلى الله عليه وسلم."
فقال عمر- رضي الله عنه- :
"مكانك- رحمك الله- حتى أدخل مكة فآتيك بنفقة من عطائي، وفضل كسوة من ثيابي، فإني أراك رث الحال، هذا المكان الميعاد بيني وبينك غدا."
فقال:
"يا أمير المؤمنين، لا ميعاد بيني وبينك، ولا أعرفك بعد اليوم ولا تعرفني. ما أصنع بالنفقة؟ وما أصنع بالكسوة؟ أما ترى عليَّ إزارا من صوف ورداءاً من صوف؟ متى أراني أخلِفهما؟ أما ترى نعليَّ مخصوفتين، متى تُراني أبليهما؟ ومعي أربعة دراهم أخذت من رعايتي متى تُراني آكلها ...؟
يا أمير المؤمنين، إنّ بين يدي عقبة لا يقطعها إلاّ كل مخف مهزول ...، فأخف- يرحمك الله- يا أبا حفص، إن الدنيا غرارة غدارة، زائلة فانية، فمن أمسى وهمته فيها اليوم مد عنقه إلى غد، ومن مد عنقه إلى غد أعلق قلبه بالجمعة، ومن أعلق قلبه بالجمعة لم ييأس من الشهر، ويوشك أن يطلب السنة، وأجله أقرب إليه من أمله، ومن رفض هذه الدنيا أدرك ما يريد غدأ من مجاورة الجبار، وجرت من تحت منازله الثمار."
فلما سمع عمر- رضي الله عنه- كلامه ضرب بدرته الأرض، ثم نادى بأعلى صوته:
" ألا ليت عمر لم تلده أمه، ليتها عاقر لم تعالج حملها. ألا من يأخذها بما فيها ولها؟"
فقال أويس:
" يا أمير المؤمنين! خذ أنت ها هنا حتى آخذ أنا ها هنا."
ومضى أويس يسوق الإبل بين يديه، وعمر وعلي- رضي الله عنهما- ينظران إليه حتى غاب فلم يروه، وولىّ عمر وعلي- رضي الله عنهما- نحو مكة وحديث فضل أويس القرني، وأنّه لو أقسم على الله لأبرّه، وقوله صلى الله عليه وسلم لعمر-رضي الله عنه- :
( إن استطعت أن يستغفر لك فافعل ) ثابت في صحيح مسلم وغيره ...
[ إذا نافسك الناس على الدنيا أتركها لهم ، فالله مُقدَّر رزقك وإن نافسوك على الآخرة ، فكن انت أسبقهم ؛ فإن الله يعطي الدنيا لمن يحب ومن لا يحب ، ولا يعطي الآخرة إلا لمن يحب]
..طابت اوقاتكم أخوتي في طاعة الله.
كم من مشهور في الأرض منهمُ
مجهول في السماء ،،،وكم من مجهول أمثالكم في الأرض ،،،معروف في السماء!!
المعيار التقوى وليس الأقوى وكنز الملايين !!!
(اللهم ارحم ضعفنا وتوَلَّ امرنا )



من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
  رد مع اقتباس
قديم 23-01-18, 11:03 AM   رقم المشاركة : [ 84 ]
nmk نهر الوفاء
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
My SMS
• اللهم اني أسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى •
أخباري
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
My Mood
مستمتعة
 
 

افتراضي رد: قصص من هنا وهناك




قصة تربوية جديدة بقلم د ايناس فوزي
👈 ⭐عن تحبيب الابناء في الصلاة

#اسمي محمد.....وانا الابن الاكبر لابي ....وبعدي سلمي
...قصتي مع ابي قصتي مع اكترحد استحملني ف حياتي...😊
ابي كان أستاذا بالجامعة....امي ماتت بعد ولادة سلمي بأيام...
لكن ابي قرر أن يربينا ...وحده......
لا اتذكر امي جيدا
لكن اتذكر صبر ابي عليّ
كان يصطحبني الي المسجد ولا ينهرني ولا يقهرني مهما فعلت...
وان علق المصلين يقول لهم بأدب اسف ..لكن .....اتمني ان يحب ابني بيت الله...
سمعته مرارا يسمى المسجد بيت الله
وفي مرة سألته هل الله هنا في هذا البيت؟ ؟
قال لي بل هنا البشر الذين يحبونه ويملأون بيوته...
لابد ان نكون من بينهم
اول حبي للمسجد كان مع هدوئه وصبره....والحلوي التي كان يجعلني اوزعها علي الناس بدلا من ان العب بالمسجد ويقول لي انفق ينفق عليك
سألته يعني ايه؟ ؟ ؟
قال ادي الناس وربنا هيعوضك...
ما ساعد ابي هو ان عمتي الكبري كانت ارملة وكانت ترعاانا معه وتقطن اسفل شقتنا..
ابي كان لا يترك الصلاة مهما كان مشغولا او متعبا..
ابي لم يكن يشتمني اطلاقا
ولا يضربني
سألته ليه بتحب الصلاة
قال لي "انها اللحظة التي اخاطب فيها الله تعالي"
قلت له لكن فيه ناس مش بتصلي
دمعت عيناه "محروم ومسكين من حرم نفسه من الصلاة...لازم ندعي له"

اتاني بأحلي الهدايا وانا في السابعة عندما صليت مرة
وحدي...
اتاني برجل ألي لازال عندي الي الان 😊
احتفظ بلعبي مثل بطل فيلم توي ستوري...😊
قال لي (الصلاة لن تجلب لك الا الخير )
قلت له لكن ليه ربنا أمر الناس تصلي ؟ ؟ ؟ الناس حرة تصلي او لا)
قال بلا غضب وبتفهم ... (هأضرب لك مثل. ..
لو انت خرجت في طريق صعب الاحسن اعطيك وسيلة اتصال بيا ولا اسيبك....؟ ؟ ؟
ثم اوضح قائلا الله رحيم بنا يا محمد ...الدنيا صعبة ومن غير الصلاة اشد صعوبة.........الصلاة تربطنا بالله
....نحن من يحتاج الي عبادة الله )
ابي كان يدعو الله كثيرا وعلمني ان ادعو لامي...
ابي كان غضبه نادرا
بعكس جارنا عمو طارق
وكان يصلي ايضا
لكن طالما تدخل ابي بينه وبين زوجته لضربه لها
قلت لابي 😑كيف يصلي ويضرب الناس؟ ؟ ؟
قال ابي (الصلاة يا محمد لازم تظهر في معاملاتك......عارف ازاي؟ ؟ ؟ ؟
لو انت بتقرأ في كتاب مذاكرتك حلو اوي لكن لما جالك امتحان قررت تهمله وتحل من دماغك دي غلطة الكتاب ولا غلطتك ؟)
قلت له (غلطتي.)
قال (يبقي المصلين المخطئين ....عندهم هم الخطأ ..مش عندالصلاة)
ابي كان يري ان تربيتي انا وسلمي قصة عمره....
عمتي عاونته كثيرا....
كان يمنح سلمي الهدايا بعد الصلاة
عمتي قالت له (كده هتحب الهدايا مش الصلاة)
كان رده (بل ستربط الصلاة بالخير والفرح)
وقد كان فعلا
سلمي الان عمرها 30 عاما ولم تترك صلاة بحياتها...😊
تربية ابي كان فيها الاحترام
والحوار....
ابي كان يقول لازم في كل يوم نُضيف للحياة حاجة
كان يروي الزرع الخاص بالعمارة
كان يطعم العصافير
كان يوزع الارغفة علي المحتاجين
كان يتمتم (كل يوم اعمل خير )
وقد صار هذا دأبي
حتي اني الان رئيس جمعية معروفة
ابي مرض بفيروس سي في الكبد منذعامه الخمسين
اشهد الله اني ما رأيته ساخطا
بل كان راضيا
وقد حدثني عن الموت بأسلوب عجيب
قال لي انك حتي تنتقل من الدنيا الي الاخرة لابدمن اجراء معين ...حدث معين هو الموت...من احب لقاء الله احب الله لقاءه....
الاخرة فيها النعيم قلت له (اريدالموت حتي احب لقاء الله )
قال لي (في الامتحان البشري المراقب هو من يخبرك بانتهاء الوقت....
في الدنيا الله هو من يحدد موعد الموت )
كان دوما يقنعني
كبرت علي حبي له ....
حدثني عن الشر كثيرا
عن المدمنين
عن من يمارس الجنس والشذوذ
عن الحرامية
عمتي كانت مندهشة
قال لها احدثه عن الشر مخافة ان يدركه كما سأل حذيفة رضي الله عنه الرسول صلي الله عليه وسلم عن الشر مخافة ان يدركه)
اكتب الان في اليوم التالي لرحيل ابي
لقد رحل....
لكن ...
الله خير وابقي
انا لستُ وحدي مادمت اصلي لله
دعواتكم لكل مربي صالح بالجنه واتمني ان تنفعكم القصة والسلام عليكم ورحمة الله )📢📢



من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
  رد مع اقتباس
قديم 23-02-18, 02:19 AM   رقم المشاركة : [ 85 ]
nmk نهر الوفاء
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
My SMS
• اللهم اني أسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى •
أخباري
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
My Mood
مستمتعة
 
 

افتراضي رد: قصص من هنا وهناك




متزوجه وزوجي مو رومانسي ابد😭
بعد مرور سنه زواج قلت (بنحيي ) ذكرى يوم زواجنا ... مع ان زوجي مايعرف الهدايا ولا الورد ولاشيئ صح طيب ومقدرني ومحترمني
لكنه خالي من الرومانسيه ..
.

تخيلوا اول ذكرى زواجنا كانت قبل اسبوعين طبعا اعرف ان ماعنده سالفه ولا بيجيب شيئ بس قلت اسوي حفله كتغيير جو واستانس 😞 .
المهم طلبت كيكه وشموع وقلت له اليوم ذكرى زواجنا 🙈 .
وقلت له جيب مشاوي للعشا
.
قال طيب . .
المهم مالكم بالطويله ..
.
طلع العصريه وجلست استشور شعري واسوي تسريحه شفتها بالانستقرام ...واحط ذاك المكياج اللماعي ....وادهر وألبس فستان زواجي ابو ذيل .... واحط كأسين عصير وشموع ملونه .وكيكتي ام قلوب ... واغير الاضاءة الصالة واحط اضاءة اللي مثل المهرجانات احمر واخضر وازرق وكل الالوان ..... .
.

الا والجرس يرن ...
قلت بفاجأة وانا لابسة فستان العرس ...
فقلت اكيد شايل الاغراض .
وافتح الباب إلا ......
.
امه واخواته وزوجة اخوه😳 .
دخلتهم وانا مصدووووومه وفيني ( البتسوه ) يعني الصيحة 🙃
.
وقلطتهم وانا اجر فستان زواجي ... وطلعت ورجعت مدري ايش اسوي ايش اقول .. فشله لابسة فستان عرسي والورده بيدي .... افتشلت مدري وين اخش وردتي 🤐😩
.
يوم دخلت قالت عمتي ام زوجي الف مبروك يابنيتي وكلهم صارو يباركون😦 .
قالت دق ولدي علي وقال يمه اليوم حفلة زواجنا كلمي زوجة اخوي وتعالوا😧😧😧😧 . .

انا خلاص من الصدمه مدري اصيح والااضحك والا ادق ع زوجي واتكامخ معه .
والا ايش اسوي طبعا البزارين كل واحد شايل بلونه واللي يلعب بالشموع !! واللي يجر طرحتي من وراي 😫
،
شوي الا زوجي المصون جاء وخرجت له وانا مووولعه وابي اقطعه تقطيع من القهر فلقيته مبتسم وجايب بيده كيس قال جبت ذبيحه بالمناسبه الحلوه هذه😭 💃💃💃
.
.

المهم غيرت فستاني ولبست جلابيه المطبخ ومسحت مكياجي اللماعي ... وفكيت تسريحتي وربطت شعري حصان علشان ماتنفش كشتي .... وفسرت عن ذرعاني وطبخنا العشا واكلنا الكيكة وعليها اثر اصابع عيالهم .... .
.

ايه ونسيت اقولكم ... .
.
.

جوا اثنين من اخوانه واربعة من اصدقاءه 😞 .
وبعد ماراحوا جاء ابو الشباب والابتسامه شاقه وجهه يقول ان شاءالله اني بيضت وجهك😭 .
.
عاد لي يومين في المستشفى الضغط مانزل .........💞💞💞



قصه حقيقيه...... 😂😂



من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
  رد مع اقتباس
قديم 12-03-18, 06:41 AM   رقم المشاركة : [ 86 ]
nmk نهر الوفاء
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
My SMS
• اللهم اني أسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى •
أخباري
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
My Mood
مستمتعة
 
 

افتراضي رد: قصص من هنا وهناك




بين الأحراش الوحشية في غابات أمريكا الجنوبية يعيش صيادو الوحوش طوال مواسم الصيد.. حيث تمتلئ حياتهم بالمغامرات المثيرة.

وقد روى أحدهم القصة التالية..

فقال: بعد جولة نهارية مرهقة بين الأحراش.. جلست على جذع شجرة لأستريح.. وفيما أنا جالس.. شدت انتباهي صرخات عصفورة صغيرة.. كانت ترف على عشها في جزع شديد، وقد بدى واضحاً أنها تواجه موقفاً عصيباً!

واقتربت من مصدر الصوت في أعلى الشجرة المجاورة.. فتبين لي سر انزعاجها.. فقد كانت هناك حية كبيرة تزحف صاعدة فوق الشجرة.. وعيناها شاخصتان إلى العش حيث يرقد أفراخ العصفورة الأم..

وبينما كانت الأم تصرخ جزعاً وخوفاً على عيالها.. رأيت العصفور الأب يطير بعيداً..

ويجول في الهواء وكأنه يبحث عن شيء ما.. وبعد لحظات عاد وهو يحمل في منقاره غصناً صغيراً مُغطى بالورق.. ثم اقترب من العش حيث كانت العصفورة تحتضن صغارها..

فوضع الغصن الصغير فوقهم، وغطاهم بأوراقه العريضة.. ثم وقف فوق غصن قريب يراقب الموقف.. وينتظر وصول العدو!

وقلت لنفسي: كم هو ساذج هذا العصفور.. أيحسب أن الحية الماكرة سوف تُخدع بهذه الحيلة البسيطة؟!

ومرت لحظات من التوتر قبل أن تصل الحية إلى الموقع.. والتفت حول غصن قريب.. وعندما اقتربت من العش رفعت رأسها الكبير استعداداً لاقتحامه.

كان واضحاً أن كل شيء قد انتهى تماماً.. غير أن ما حدث بعد ذلك كان مثيراً جداً.. ففي اللحظة التي همت الحية باقتحام العش.. توقفت واستدارت.. ثم تحولت فجأة وأسرعت مبتعدة عن العش وكأنها أصيبت برصاص بندقية!..

وهبطت الحية عائدة إلى حيث أتت.. وقد بدى اضطرابها واضحاً!

ولم أفهم ما حدث.. لكني رأيت العصفور الأب يعود إلى العش لترتفع صوصوات العائلة السعيدة فرحاً بالنجاة.. ويزيح الغصن من فوق الأفراخ فيسقطه إلى الأرض..

فالتقطت الغصن واحتفظت به حتى التقيت بأحد خبراء الحياة البيولوجية في الأحراش اللاتينية..

فقال لي أن هذه الأوراق تحتوي على مادة شديدة السمية قاتلة للحيات.. حتى أنها تخاف رؤيتها.. وترتعب من رائحتها.. وتهرب من ملامستها!
وتعجبت من تلك القوانين المنضبطة التي تحكم الحياة بدقائقها المثيرة.. فتساند الضعيف.. وتتصدى للقوي.. وتمنح العصفور الصغير علماً ومعرفة وحكمة وشجاعة وحباً وأبوة كهذه!

🔘 لقد وضع الله تخطيطاً محكماً لجميع مفردات الحياة.. صغيرها وكبيرها.

فالذي علم العصفور ان هذة الاوراق فيها سم قاتل تخافه الحيات ،
لن يضيعك وقت الشدائد وسيلهمك التصرف السليم لتخرج منها معافى ،
فلا تقلق على حياتك ولا على رزقك..
واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك و ما أخطأك لم يكن ليصيبك.
.. رفعت الأقلام وجفت الصحف
سبحانك ربي ما اعظمك.
رائع👍🏻



من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
  رد مع اقتباس
قديم 10-05-18, 05:38 AM   رقم المشاركة : [ 87 ]
nmk نهر الوفاء
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
My SMS
• اللهم اني أسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى •
أخباري
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
My Mood
مستمتعة
 
 

افتراضي رد: قصص من هنا وهناك




أكبر صلاة جنازة في التاريخ
قصة حقيقية "اشبه بالخيال" تقشعر لها الأبدان سبحان الله...

استيقظ ليلة من الليالي السلطان سليمان القانوني من النوم فزعاً مما رآه في منامه.
فنادى على حرس من حراسه المقربين وقال له جهز لنا الخيل
سوف نخرج اليوم متنكرين لنرى شؤون الناس عن قرب

وكان من عادة السلطان سليمان الخروج متنكر بين الناس لمساعدتهم .
وفعلاً خرجوا هو وحارسه فقط

فمروا من امام جثة رجل مرميه في أحد الشوارع ولأحد من الناس
يقترب منها

سأل السلطان . جثة من هذه !

فقالوا له : إنها جثة رجل زاني وشارب للخمر
وليس عنده أولاد أو أهل غير زوجته ولا أحد من الناس يقبل أن يدفنه

فغضب السلطان وقال أليس من أمة محمد "صلى الله عليه وسلم" !!!!!!!!

فحمل السلطان جثة الرجل وذهب بها إلى زوجته

فما كان منها إلا أن بكت بكاءً شديدا
فتعجب منها السلطان غير أنها لا تعرف بأن الذي امامها السلطان

فقال لها لماذا تبكين و زوجكِ كان زاني وشارب للخمر !

فقالت ؟ له إن زوجي كان عابداً زاهداً لله غير أنه لم يرزق بأولاد
وكان يتمنى أن يكون عنده أولاد ومن شدة حبهُ للذريه وللأولاد

كان يشتري الخمر ويأتي به إلى البيت و يصبه في المرحاض
ويقول الحمد لله أني خففت عن شباب المسلمين بعض المعاصي

وكان يذهب إلى اللواتي يفعلن فاحشة الزنا ويعطيهم اجرهم ليوم كامل
على شرط أن يرجعو إلى بيوتهم

ويقول الحمدلله أني خففت عنهم وعن شباب المسلمين بعض المعاصي

فكنت أقول له أن الناس لهم ظاهر الأعمال و إنك سوف تموت
ولن تجد من يغسلك ويدفنك ويصلي عليك

فكان يضحك ويقول لي سوف يصلي عليّ السلطان سليمان و الوزراء
والعلماء وجميع المسلمين...

فبكى السلطان وقال والله إني أنا السلطان سليمان و إنهُ لصادق
والله سوف اغسله و ادفنه بنفسي و أجمع جميع المسلمين للصلاة عليه

فأمر السلطان سليمان القانوني أن يحضر الجيش كله للصلاة عليه
و أن يحضر جميع المسلمين و أن يدفن في مقابر السلاطيين العثمانيين

فعلاً حضر الكل فكانت أكبر صلاة جنازة في التاريخ

فسبحان الله العظيم

العبرة من هذه القصة هي بأن لا يُحكم على الناس من مظاهرهم
اللهم اختم لنا بسعادة اﻹيمان .
والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

لاتقرئ وترحل فضلا انشرها
ﻻتجعل همك مايقوله الناس عنك واجعل كل همك مايراه رب الناس منك .

أسعد الله أوقاتكم
بذكره وشكره وحسن عبادته



من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
  رد مع اقتباس
قديم 21-08-18, 07:01 AM   رقم المشاركة : [ 88 ]
nmk نهر الوفاء
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
My SMS
• اللهم اني أسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى •
أخباري
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
My Mood
مستمتعة
 
 

افتراضي رد: قصص من هنا وهناك




قصة في منتهى الروعة لعمر بن الخطاب 👍👍👍

أتى شابّان إلى الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه
وكان في
المجلس وهما يقودان رجلاً من البادية فأوقفوه أمامه
قال عمر: ما هذا ؟
قالوا : يا أمير المؤمنين ،
هذا قتل أبانا
قال: أقتلت أباهم ؟
قال: نعم قتلته !
قال : كيف قتلتَه ؟
قال : دخل بجمله في أرضي ،
فزجرته ، فلم ينزجر،
فأرسلت عليه حجراً ،
وقع على رأسه فمات…
قال عمر : القصاص ….
الإعدام
.. قرار لم يكتب …
وحكم سديد لا يحتاج مناقشة ،
لم يسأل عمر عن أسرة هذا الرجل ،
هل هو من قبيلة
شريفة ؟
هل هو من أسرة قوية ؟
ما مركزه في المجتمع ؟
كل هذا لا
يهم عمر – رضي الله عنه –
لأنه لا
يحابي أحداً في دين الله ،
ولا
يجامل أحدا ًعلى حساب شرع الله ،
ولو كان ابنه القاتل ،
لاقتص منه …
قال الرجل : يا أمير
المؤمنين :
أسألك بالذي قامت به
السماوات والأرض
أن تتركني ليلة
، لأذهب إلى زوجتي وأطفالي
في
البادية ، فأُخبِرُهم بأنك
سوف تقتلني ،
ثم أعود إليك ،
والله ليس لهم عائل إلا الله
ثم أنا
قال عمر : من يكفلك
أن تذهب إلى البادية ،
ثم تعود إليَّ؟
فسكت الناس جميعا ً،
إنهم لا
يعرفون اسمه ،
ولا خيمته ،
ولا
داره ولا قبيلته
ولا منزله ،
فكيف يكفلونه ،
وهي كفالة ليست
على عشرة دنانير،
ولا على أرض ،
ولا على ناقة ،
إنها كفالة على
الرقبة أن تُقطع بالسيف ..
ومن يعترض على عمر في تطبيق شرع
الله ؟
ومن يشفع عنده ؟
ومن يمكن
أن يُفكر في وساطة لديه ؟
فسكت
الصحابة ،
وعمر مُتأثر ،
لأنه
وقع في حيرة ،
هل يُقدم فيقتل
هذا الرجل ،
وأطفاله يموتون جوعاً
هناك
أو يتركه فيذهب بلا كفالة ،
فيضيع دم المقتول ،
وسكت الناس ،
ونكّس عمر رأسه
، والتفت إلى الشابين :
أتعفوان عنه ؟
قالا : لا ،
من قتل أبانا لا بد
أن يُقتل يا أمير المؤمنين…
قال عمر :
من يكفل هذا أيها الناس ؟!!
فقام أبو ذر الغفاريّ بشيبته
وزهده ، وصدقه ،
وقال:
يا أمير المؤمنين ،
أنا أكفله
قال عمر : هو قَتْل ،
قال : ولو كان قاتلا!
قال: أتعرفه ؟
قال: ما أعرفه ،
قال : كيف تكفله؟
قال: رأيت فيه سِمات المؤمنين ،
فعلمت أنه لا يكذب ،
وسيأتي إن شاء الله
قال عمر : يا أبا ذرّ ،
أتظن أنه
لو تأخر بعد ثلاث أني تاركك!
قال: الله المستعان يا أمير المؤمنين …
فذهب الرجل ،
وأعطاه عمر ثلاث
ليال ٍ،
يُهيئ فيها نفسه،
ويُودع
أطفاله وأهله ،
وينظر في أمرهم
بعده ، ثم يأتي ،
ليقتص منه لأنه قتل …..
وبعد ثلاث ليالٍ لم ينس عمر
الموعد ،
يَعُدّ الأيام عداً ،
وفي العصر نادى في المدينة :
الصلاة جامعة ،
فجاء الشابان ،
واجتمع الناس ،
وأتى أبو ذر
وجلس أمام عمر ،
قال عمر: أين الرجل ؟
قال : ما أدري يا أمير المؤمنين!
وتلفَّت أبو ذر إلى الشمس ،
وكأنها تمر سريعة على غير عادتها
، وسكت الصحابة واجمين ،
عليهم من التأثر ما لا يعلمه إلا الله.
صحيح أن أبا ذرّ يسكن في قلب عمر
، وأنه يقطع له من جسمه إذا أراد
لكن هذه شريعة ،
لكن هذا منهج ،
لكن هذه أحكام ربانية ،
لا يلعب
بها اللاعبون
ولا تدخل في
الأدراج لتُناقش صلاحيتها ،
ولا
تنفذ في ظروف دون ظروف
وعلى أناس
دون أناس ،
وفي مكان دون مكان…
وقبل الغروب بلحظات ،
وإذا
بالرجل يأتي ،
فكبّر عمر ،
وكبّر المسلمون معه
فقال عمر : أيها الرجل
أما إنك لو
بقيت في باديتك ،
ما شعرنا بك
وما عرفنا مكانك !!
قال: يا أمير المؤمنين ،
والله ما عليَّ منك
ولكن عليَّ من
الذي يعلم السرَّ وأخفى !!
ها أنا يا أمير المؤمنين ،
تركت أطفالي
كفراخ الطير
لا ماء ولا شجر في
البادية ،
وجئتُ لأُقتل..
وخشيت أن يقال
لقد ذهب الوفاء بالعهد من الناس
فسأل عمر بن الخطاب أبا ذر
لماذا ضمنته؟؟؟
فقال أبو ذر :
خشيت أن يقال
لقد ذهب الخير من الناس
فوقف عمر وقال للشابين :
ماذا تريان؟
قالا وهما يبكيان :
عفونا عنه
يا أمير المؤمنين
لصدقه..
و نخشى أن يقال
لقد ذهب
العفو من الناس !
قال عمر :
الله أكبر ،
ودموعه تسيل على لحيته …..
جزاكما الله خيراً
أيها الشابان
على عفوكما ،
وجزاك الله خيراً
يا أبا ذرّ
يوم فرّجت عن هذا الرجل كربته
، وجزاك الله خيراً
أيها الرجل
لصدقك ووفائك …
والمسلمون يقولون
جزاك الله خيراً
يا أمير
المؤمنين
لعدلك و رحمتك….

قال أحد المحدثين :
والذي نفسي بيده ، لقد دُفِنت
سعادة الإيمان والإسلام
في أكفان عمر!!.

فهل تنشروه ..
خشية أن يقال
ذهبت محبة نشر الخير من الناس ..!!

روائع من التاريخ الإسلامى🕌🕌🕌



من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
  رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

تصميم و وتركيب انكسار ديزاين

الساعة الآن 04:33 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات نهر الوفاء 2010 - 2011