إضافة رد
  رقم المشاركة : [ 1 ]  
قديم 29-01-17, 06:46 PM
الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
nmk نهر الوفاء  
Female
nmk نهر الوفاء متواجد حالياً
 
مستمتعة
المشاهدات : [ 506 ]   الردود : [ 0 ] ماشية فقدان الأبناء "




‏إخبارك لأهلك بالمكان الذي تريد
الذهاب إليه منهج قرآني:
"إذ قال موسى لأهله إني آنست نارًا سآتيكم منها بخبر"

اغرسوا قيمة الاستئذان في نفوس
أبناءكم فإنها قيمة مقتبسة من
القران الكريم ..
تدل على حسن التربية !!!!



تأملوها🌹

" فقدان الأبناء "
سالم الساعدي

أطفالنا أغلى مانملك ، يكبرون وتكبر محبتهم في قلوبنا ، يستعمرون الجزء الأكبر من مشاعرنا وأحاسيسنا ، ولذلك فإن فقدان الولد هو أقسى أنواع الفقدان ..

معظم الآباء الذين فقدوا أبناءهم لم يفقدوهم وهم وجلين أو متوجسين أو خائفين عليهم ، بل فقدوهم وهم مطمئنين سعيدين بهم وبحركتهم التي تملأ المكان .. ثم يأتي الخبر الفاجعة "ابنك غرق" "ابنك سقط" "ابنك دهس تحت سيارة" !

يا اخواني .. من منا عوَّد أطفاله على الاستئذان قبل الخروج من المنزل ؟ من منا زرع فيهم هذه الثقافة الجميلة ؟
تصور ابنك يأتي إليك في المساء : "أبي أريد أن أذهب للعب مع أصدقائي" وتجيبه أنت "الله يحفظك..استودعك الله" ، وتصور أنه يستأذن أمه في الصباح من أجل الذهاب للسباحة في البحر ، وتأذن له أمه وتستودعه الله .. لماذا جعلنا الاستئذان تقييد لحرية أبنائنا ولم ننظر إليه على أنه وقاية عظيمة لهم من الضياع و مصدر دعاء لهم .. تصور أن يكبر ابنك على هذه الثقافة الجميلة فيتحول الاستئذان إلى إخبار وإعلام وتفقّد للوالدين قبل الخروج ، فيأتي الابن الكبير لوالديه مخبرا إياهم أنه خارج من المنزل وسائلا إياهم : "في خاطركم شي .. تأمروني على شي" فيخرج محفوفا بدعواتهم .. يخرج وهم يستودعونه الله ، والله اذا استودع شيئا حفظه .. كما ورد في الحديث الذي رواه الإمام أحمد ..
ولكننا للأسف جعلنا من بيوتنا فنادق لأبنائنا يخرجون متى شاءوا ويعودون متى شاءوا .. وجعلنا من أنفسنا متعهدي خدمة لهم .. ننظف غرفهم ونجهز لهم الطعام ليسعدوا بخدماتنا .. ولم نزرع فيهم الصلة الأبوية العظيمة المبنية على احترام الأبناء للآباء وعطف الآباء على الأبناء والدعاء لهم واستيداعهم الله .

وأنت تحزم حقيبة سفرك وتهم بالخروج من منزلك .. وأنت تطبع قبلات الوداع على جبين أبنائك لا تنسى أن تستودعهم الله الحافظ اللطيف .. لا تنسى أن تستودعهم الله فردا فردا قبل أن تدير محرك سيارتك راحلا عنهم ..

ثم إن نعمة الأولاد كسائر النعم تحفظ بالحمد والشكر لله (ولئن شكرتم لأزيدنكم) ، ويقابل بعض الآباء والأمهات هذه النعمة بتسخط وامتعاض .. وخاصة حين تكثر على الأب المصاريف أو تكثر على الأم أعباء المنزل ، فكثيرا مانسمع أن الأم تتذمر أمام صديقاتها بأنها متعبة ومنهكة وليتها لم تتزوج وليتها لم تنجب ، ولو انتزع الله منها طفلا واحدا لهرمت وحزنت وزهدت في الحياة طوال عمرها .. وبعضهم يرد في غضب على أبنائه بكلمات تحمل الدعاء عليهم وهو لا يشعر .. فتوافق ساعة إجابة ويتقبلها الله .. وليته انتزع عصاه وجلد هذا الابن في ظهره ولم يدعو عليه بهذا الدعاء الذي انتزع الله به روحه ..

حفظكم الله وحفظنا الله .. وحفظ أبناءكم وأبناءنا .. وبارك فيهم .. آمين

سالم بن سعيد الساعدي





من مواضيع  »  nmk نهر الوفاء
توقيع » nmk نهر الوفاء
أخبار » nmk نهر الوفاء
كلما ضاقت بي الدنيا..بحثت عن طفل يبكي..فرسمت بسمة على شفتيه..فعاد قلبي ينبض..لذا لم أمت بعد! اللهم إنك وحدك تعلم ما بي..فلا تكلني إلى نفسي..وأرح قلبي وأنزل سكينة على روحي..يا رب
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

تصميم و وتركيب انكسار ديزاين

الساعة الآن 07:37 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات نهر الوفاء 2010 - 2011